كل مايخص جديد سكنات LPA ببوزريعة بالعاصمة

 أكد عبد الحكيم مساعيد مدير الشؤون الاجتماعية والثقافية والرياضة لبلدية بوزريعة بالجزائر العاصمة يوم الثلاثاء، على سيرورة حسنة لمصالح الهيئة في ظرفية خاصة واستثنائية.


قال مساعيد إن كل العمال مجندون من أجل السهر على السير الحسن للمصلحة وخاصة بعد فتح أجال دفع ملفات السكن الترقوي المدعم “LPA” .
وذكر المسؤول المحلي ذاته أن عدد المسجلين  ببلدية بوزريعة قد بلغ تقريبا 7800 مرشحا في الأرضية الإلكترونية  لصيغة LPA الذي بدأت فيه التسجيلات نهاية سنة 2019.

وذكر أنه تم تطهيره ونشر قائمة المقبولين  بعد الإطلاع على البطاقة الوطنية لكل مرشح وإلغاء كل من لم تتوفر فيه الشروط وحصر عدد 6676 مرشحا في القائمة النهائية . 
شهد مركز إيداء ملفات LPA الموجود بمكتبة بلدية بوزريعة  يومي الأحد والاثنين، إقبالا كبيرا للمواطنين بسبب غلق المركز لظروف استثنائية وطنية من انتخابات تشريعية إلى اجتياز شهادة التعليم الثانوي .
 وتقربت الصحافة من بعض المواطنين للاستماع إلى كافة انشغلاتهم وإيصالها إلى المسؤول المعني، فاندرجت في عدة تساؤلات، أغلبيتها كانت تصب عن سبب وجود مركز واحد  فقط لإيداع الملفات مقارنة بعدد المقبولين الذي تعدى عتبة 6600  مرشحا .
وأكد عبد الحكيم مساعيد أن سبب وجود مركز واحد هو من أجل تسجيل كل المرشحين في سجل واحد. وأن عملية إستقبال الملفات مستمرة إلى غاية 29 جويلية وأن مصلحته تستقبل يوميا حوالي 270 مرشحا  وبلغ العدد الإجمالي للمسجلين ليوم الاثنين 28  جوان 2329 مرشحا،
حيث طمأن بضمان شفافية العملية وفق ما تنص عليه قوانين الجمهورية وأن فريق العمل يسهر على راحة مواطني بلدية بوزريعة و إعطاء لكل ذي حق حقه، بحسب تعبيره.

شاهد أيضاً

تحقيقات عميقة حول سكنات “أفانبوس” الوظيفية

تحقيقات عميقة حول سكنات “أفانبوس” الوظيفية

فتح الديوان المركزي لقمع الفساد تحقيقات واسعة حول “التلاعب بالسكنات الوظيفية”، المخصصة لموظفي عدة وزارات، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: